الجمعة، 4 أكتوبر، 2013

22- كاذبون


في مجتمعنا العربي تعاني المرأة نوعين من كذب الرجال
هؤلاء الذين يعلو صراخهم ليل نهار لإرهابها و إقناعها بالتخفي والانسحاب من المجتمع بإسم الدين .. تكذب أفواههم وتفضهحم نواياهم .. لأنهم أجبن من مواجهتها كإنسان له حق مشاركتهم الحياة يطالبونها هي بدفع ثمن كونها أنثى

وآخرون دائمي الحديث عن إحترام المرأة وحقها فى المساواة والمشاركة مدعي التحضر ورافعي رايات الحرية بمختلف أشكالها وما أن تقع إمرأة تحت سطوتهم حتى يكونوا أول من يقف لها بالمرصاد إذا حاولت أن تتخطى تلك الحدود التي يضعونها لها
كلاهما كاذب
نحن لا نحتاج لمن يتحدث نيابة عنا ولا أن يمن علينا احد بحريتنا و لا ننتظر نصائح كاذبة من ذوي النفوس المريضة
ماعليهم ان يفعلوه فقط أن يتقبلوا وجودنا فى الحياة كإنسان له كافة حقوق البشر العادية لا يحق لأحد أن يسلبه إياها حتى يعود من جديد ليهبها له بطريقة او بأخرى منتظر كل الشكر والتقدير لأنه سمح لنا بممارسة حقوقنا !! أي كذب هذا ؟!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.