الأحد، 4 أغسطس، 2013

19 - بعض من سين

هذا أسبوع تجربة جديدة عن ثلاث أحرف س ل م

فلنلعب إذا
ليكن اليوم عن حرف السين

سارة
أنا احب اسمي كثيراً لا أذكر انني يوما تمنيت ان يكن لي إسما غيره 
بالرغم من أنني حين بدأت التدوين اخترت اسما أخر 
أدون بـرحيل  اخترته معنا لا اسما

 أصدق دائما ان اسم ساره لا يحتاج لتدليل فأنا لا أحب أن يناديني أحد بغير اسمى  امي كانت تناديني  بسمسم كان هذا مستفزا جدا لي
كما انني أكره الألقاب وخاصة كلمة أبله من الصغار والكبار
لا أعلم من هذا الذي اخترع الألقاب بالتأكيد هو شخص كان يكره اسمه كثيرا او لديه عقدة نقص قرر أن يكملها بالألقاب
أنا احب أن أسمعهم ينادوني بإسمي مجرداً كي اعرف ما يكنون لي بأنفسهم فلكل فرد طريقته الخاصة فى مناداتي التي تبين لي مشاعره تجاهي 
البعض بدأ يناديني بأم مالك وانا احب هذا الصغير كثيراً
لكني لا أحب أن يناديني أحد هكذا خاصة المقربون من الأقارب والأصدقاء أشعر فجأة بالغربة بيني وبينهم
وبالرغم من أنه ينطق كلمة ماما صحيحة ومفسرة وطيلة الوقت يرددها ويبهج قلبي بها الا انني انتظر بلهفة ذلك الوقت الي سيتكمن 
  فيه من نطق اسمي صحيحا سأبتهج أكثر وسنصبح أقرب
=============
سماح
 بعضهم قد ينتهى مع الوقت رصيدك من الغضب تجاهه مما يجعلك قادرا دائما على خلق أعذار له ولنفسك
هؤلاء الذين يصبح مجرد وجودهم في الحياة سببا للبهجة
 ===============
سواد القلب
تسود قلوبنا بقدر ما نراه منهم فهناك تفاصيل تحفر بالروح تصبح جروحا قد نظن مع الزمن أنها طابت إلا انها دائما ما تترك ندبة لا تزول لتذكرنا دائما بما كان
============
سلام
 إنه الأحساس براحة البال وهدوء النفس
 حين تسكن أرواحنا أوطان لا يغترب فيها الحلم
حين نرضى بالواقع او حين نتوقف عن التطلع للغد
حين تنتهي الفجوات بين الواقع والخيال
حين تكف الأمنيات عن المرواغة
إنه إما ان يكون سرابا لا نصل إليه أبداً
أو إنه سعادة دائمة تهنأ بها أرواحنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.